الرئيسية » Uncategorized » الحكم بالسجن على صاحب عبارة “أنا ظفاري ولست عماني”

الحكم بالسجن على صاحب عبارة “أنا ظفاري ولست عماني”

أصدرت المحكمة الابتدائية في صلالة اليوم حكمها في قضية الكاتب والباحث العماني سعيد الدارودي، الذي كان قد اعتقله جهاز الأمن الداخلي العماني (المخابرات) في  9  أكتوبر/تشرين الأول، وأودعته في أحد معتقلاتها السرية في صلالة (جنوب عمان). وحكمت المحكمة اليوم الأربعاء على الدارودي الذي لم يكن حاضرا في جلسة النطق بالحكم، بالسجن لمدة عام بتهمة الإخلال بالنظام العام، و6 أشهر بتهمة الفتنة والبغضاء، والغرامة 1000 ر.ع (2600 $).

SaeedDarwodi

وتعود قضية الدارودي التي كان المرصد العماني لحقوق الإنسان قد رصدها في وقت حدوثها وكتب عنها في تقريره السنوي لعام 2014، حين نشر عبارة على حسابه في الفيس بوك، يقول فيها أنه ظفاري وليس عماني. الدارودي تمّ وضعه في معتقل سرّي ومُنع من التواصل مع عائلته أو السماح له بمقابلة المحامي، أطلق سراحه لاحقا في الــ5 من نوفمبر/تشرين الثاني.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: